شبكة الرياضة اليمنية

شبكة الرياضة اليمنية
         
         
التلال

عن الفريق
التشكيل
المشاركات

نادي التلال الرياضي الثقافي هو نادٍ رياضي يمني من مدينة كريتر - حقات، عدن.
تأسس تحت مسمى نادي الاتحاد المُحمدي عام 1905 م وهو النادي الذي مر بعدة مراحل دمج ووتسميته الأخيرة هي التلال.

تاريخ نادي التلال:
وكان فريق نادي الاتحاد المحمدي حجر الأساس التي قامت عليها الحركة الرياضية في عدن..والمكاوي وضع هذا الحجر بإخلاص على نشر لعبة كرة القدم في جنوب الجزيرة العربية وفي عام 1924 م ظهرت فرق الأحياء ولقيت تشجيعاً كبيراً من الجماهير، وتحمست بعض الشخصيات الرياضيه لتأسيس أنديه جديدة لكرة القدم وتأسس في منطقه كريتر نادي الحسيني الرياضي كما ظهرت نوادي أخرى في بعض المناطق الأخرى مثل التواهي والشيخ عثمان. وفي عام 1933 م ظهرت اندية أخرى في مناطق مختلفة ومنها في منطقة كريتر نادي نجوم الليل ونادي الصومال وكانت مبار يات كرة القدم حتى هذا العام تمارس بشكل ودي بين فرق المناطق كريتر ـ التواهي ـ الشيخ عثمان، حيث لم يكن وجود لاتحادات تنظم النشاط الرياضي. وفي عام 1934 م اعلنت سلطة الاحتلال عن تأسيس جمعية رياضية اطلق عليها الجمعية الرياضية العدنية وقد تم تعيين اعضاءها من قبل الحاكم العام لعدن وكان جميع اعضاءها من الإنجليز ,وبدات هذه الجميعية في اقامة أول بطولة للانديه وهي دورة كاس روزاريو (مؤسس الجمعية الرياضيه)...وشاركت فيها أنديه الاتحاد المحمدي الحسيني، ونجوم الليل (انديه كريتر) والاتحاد الإسلامي (الموالدة) والبامبوث (أنديه التواهي) والشيخ عثمان، وفاز بهذه الدوره نادي الاتحاد المحمدي أقوى انديه المنطقه.
ظهور نادي التلال الرياضي كاسم جديد في 18/ يوليو/1975 م هي حلقات متكاملة منذ أن ظهر نادي الاتحاد المحمدي في عام 1905 م، توارثت أجياله حقوق البقاء بتماسك أزمانها.. كما هو الحال أيضا لشاهدي هذه اللحظات حقوقهم في المشاركة بالرأي والنقد إن ظهر، وكيف نوصل للقارئ الكريم من أن تاريخ 18/ يوليو/ 1975 م لم يكن تاريخاً لتأسيس نادي التلال الرياضي، بقدر ما هو تاريخ لاسم ظهر على الساحة الرياضية ولناد له من امتداداته الرياضية في التأسيس منذ عام 1905 م باسم نادي الاتحاد المحمدي، ناهيك عن أن التاريخ هو تجسيد لقرار دمج الأندية.

وظلت رئاسة د. ياسين سعيد نعمان لنادي التلال للفترة من يوليو 1975 م وحتى شهر سبتمبر 1976 م كأول رئيس بعد التسمية الجديدة للتلال وللتاريخ يمكننا أن نقول إن فترة رئاسة إدارة النادي قد أسهمت بتهيئة الظروف وتحقيق الكثير من النجاح وإرساء المناخ الملائم من خلال تلافي كافة السلبيات وتمثل في ذلك إنجاز التالي:
1- تشكيل لجنة كرة القدم برئاسة د. ياسين سعيد نعمان وتحمل السكرتارية عبد الحميد السعيدي وضمت في عضويتها د. عزام خليفة وعبدالله عبد الله عبده علي وغازي عوض وأنيط باللجنة مسؤولية مناقشة قضايا اللعبة ومشاكلها
. 2- إقرار أول لائحة لكرة القدم في نادي التلال بعد أن أتيحت الفرصة لجميع لاعبي الفئات العمرية بمناقشة اللائحة لتطوير اللعبة بالنادي.
3- تقديم تصورات وبرامج من قبل المدربين لكل فئة عمرية وبهذه الإجراءات الصحيحة تمكن النادي من إحداث تحول كبير بنشاطه وحاز على بطولات منها كأس لجان الدفاع الشعبي وبطولة سباعيات يونيو وتحقيق مهرجان الثورة الفلسطينية وكذا بطولة مهرجان سباعيات الحركة النقابية وكأس الذكرى العشرينية لتأسيس الحركة النقابية اليمنية. ومن أبرز لاعبي الفترة هم: محمد شرف "كابتن الفريق"، خالد غلام، شاكر ربيع، أنيس درويش، عبد الله مسعود، باجل حزام، مجدي عبد الحميد، عبد الرحمن شرجبي، عزيز عبد الرحمن، هاشم لطف، محمد السيد أحمد، سامي داؤود، نواب علي محمد، سمير مصطفى، فيصل فؤاد، نجيب عوض سعيد، وديع عبد العزيز ثابت، نور الدين عبد الغني، حسين عمار، سعيد عمر، عصام حسن زيد، حميد علي هاشم، أحمد عبد الغني، سامي النعاش، علي بن علي نشطان، أبوبكر الماس، عباس كوكي، إسماعيل بوتن، صالح طه شاذلي، محمد صالح الحريبي، خالد عبد الله قاسم، نجيب يار.
الرئاسة الثانية للتلال: "الأستاذ/ محمد علي عماية سبتمبر 76- أغسطس 1977 م" أظهر الاتحاد اليمني لكرة القدم في عام 1976 م اهتماماً بتغيير أوضاع الأندية الأهلية انطلاقا من مفهوم الاتحاد بأن أمر تطوير اللعبة إنما هو مرتبط أساسا بتحسين أوضاع أنديتها، بالرغم مما طرأ على أوضاعها من تغييرات، التي تمثلت بدمج الأندية الأهلية وجعل التمثيل يقتصر على نادي واحد لكل منطقة في محافظة عدن والذي بسبب ذلك ظلت حالات التسيب مخيمة على أجواء الأندية فأثر ذلك على مستوى الكرة، مما دفع الاتحاد اليمني لكرة القدم بأن ينزل تعميماً إلى الأندية الأهلية في محافظة عدن بوجه عام، وحدد هذا التعميم تاريخ 5/ سبتمبر/ 1976 م الذي تتم فيه الانتخابات للأندية ووفقاً لأسس معينه ولم يكن نادي التلال الرياضي في منأى من هذه التفاعلات، بالرغم من قيامه بالكثير من النشاطات الرياضية والثقافية عقب تشكيل اللجنة الإدارية الثلاثية برئاسة د. ياسين سعيد نعمان وعضوية كل من غازي عوض وعبدالحميد سعيدي والذين ساعدوا على تقييم حصيلة الموسم الماضي ومهدت الطريق أمام اللجنة الإدارية المؤقتة في أغسطس / 1976 م والتي تشكلت عقب الخلافات الإدارية التي برزت في النادي بسبب النظرات الضيقة وانتماءاتها لأنديتها الرياضية السابقة (أهلي وتضامن وأحرار) حتى جاء يوم 5/سبتمبر/1976 م الذي شهد فيه نادي التلال الرياضي انتخابه لإدارة جديدة فاز فيها الأستاذ محمد علي عماية بمنصب رئاسة النادي وإبراهيم علي أحمد سكرتيراً للعلاقات الداخلية وعبدالحميد سعيدي مسؤولا للمال ومحسن أحمد صالح مسؤولاً للاعلام والثقافة وغازي عوض مسؤولا للنشاطات والألعاب وأنيس أحمد علي مسؤولا للمراكز والمنشآت وعضوية الأخ مراد شطارة، وقد أثمر هذا التناغم في التشكيل الإداري انعكاساً على نتائج فريق التلال الرياضي في العديد من المباريات الحبية التي خاضها الفريق قبل أنطلاق الدوري، حيث يعتبر الفوز الذي حققه التلال على المنتخب الكيني الذي زار عدن حينها وبنتيجة هدفين مقابل هدف أثره الكبير في رفع معنويات لاعبي التلال قياساً بنتيجة المباراة التي قبلها للمنتخب الكيني ضد المنتخب الوطني التي انتهت بالتعادل 3/3.

  شبكة الرياضة اليمنية

         

 الرئيسية
 الأخبار
 البطولات
 الأندية
 اللاعبين
 إنفوجرافيك
 عن الموقع
 إتصل بنا
 سياسة الخصوصية
 للتسجيل في الموقع

جميع الحقوق محفوظة © شبكة الرياضة اليمنية 2019